Logo Weiter Schreiben
Menu
Suche
Weiter Schreiben ist ein Projekt
von WIR MACHEN DAS
und dem Gunda-Werner-Institut
in der Heinrich Böll Stiftung
Logo Weiter Schreiben
Menu

عن الحرب

Galal Alahmadi
Bild einer Radierung von Yaser Safi; ohne Titel; 35x50cm; Radierung (2016)
Picture: Yaser Safi; without title; 35x50cm; Etching (2016)

1
تدخل الرّصاصة من مقدّمة الرّوح
من مكان النّظرة
من نافذةٍ مصمّمة لذلك.
من كتابٍ مجهول الكاتب,
من غباء في السّرد
أو قُصر في مخيلةٍ الرّاوي,
تدخل الرّصاصة من الظّهر
تحديداً من فقرةٍ في الظّهر,
تحديداً حيث المكان المناسب
لاستحضار شللٍ نصفي,
تدخل الرصاصة من بين الفخذين
كما تدخل الحيوانات المنوية,
كما تدخل خوازيق السّاسة,
كما يدخل الوقتُ إلى نفسه,
تدخلُ الرّصاصة من البارحة
من الغد المستخدم لملايين المرات
الملوّث بأشياء رجالات الدّين والدّولة,
تدخل مع خطوط الهاتف المراقبة
وامدادات الصّرف الصّحي
وأسلاك الكهرباء النّصف حقيقيّة,
تدخل الرّصاصة من شاشة الحاسوب
كما يدخل فيلم بورنو
إلى غرف المراهقين,
كما تدخل التعاسة
إلى أهلها,
كما تدخل الشجرة
إلى المدفأة.
تدخل الرّصاصة إلى الذّاكرة
إلى أصل الفكرة
إلى ميل الفريسة للتّضحية,
إلى سوط الجلاد الأول
إلى نسخة معدلة من تاريخ الإستعباد,
إلى بداية غير معروفة!
ونهاية غير مؤكدة!
تدخل الرّصاصة بالمجّان..
كما تدخل رصاصة
ولا تخرج.

2
بعد أن تنتهي هذه الحرب
سيعود القناص إلى بيته ليحتضن أطفاله
ويقلي السّمك لزوجته
سينام ويستيقظ لأشهر
ربما لسنوات
يغسل وجهه
يذهب إلى العمل
يقابل أصدقائه في الحرب
يدخنون
يتبادلون النكات
يعودون إلى أسرتهم
ويضاجعون
أو يكتبون قصائد جيدة وربما لن يحدث
لكن حين تنتهي الحرب
سيعود
ويستيقظ لسنوات
يدخن
ويضاجع
يضاجع
ويدخن

إلى أن نموت.

Share
Galal Alahmadi Tanja Dückers

Galal Alahmadi & Tanja Dückers

Galal und Tanja – nach einer halbstündigen Diskussion über ein einziges Adjektiv laufen beide so richtig zu Hochtouren auf.